دراسة: الاستعمال المكثف لوسائل التواصل الاجتماعي تساهم في "تكليخ" المراهقين

الحرية تي في - الحرية تي في آخر تحديث : 20‏/2‏/2021 18:05


كشفت دراسة بريطانية حديثة، صادرة عن معهد السياسات التعليمية ومؤسسة الأمير تشارلز الخيرية، أن الاستخدام المكثف لوسائل التواصل الاجتماعي ينعكس سلبا على الصحة العقلية للمراهقين.

وأوضحت الدراسة، وفق ما نقلته صحيفة "عربي 21"، إلى أن رفاهية الأولاد والبنات تتأثر كثيرا في سن 14 عاما، لكن الصحة العقلية للفتيات تنخفض أكثر بعد ذلك، كما أشارت أيضا، ذات الدراسة، إلى أن عدم ممارسة الرياضة يعد عامل آخر من العوامل التي تساهم في ذلك، كما فاقم انتشار وباء كورونا من أثر هذا العامل.

ولفتت الدراسة إلى أن واحدة من أصل كل ثلاث فتيات كانت غير سعيدة بمظهرها الشخصي في سن الرابعة عشرة، مقارنة بواحدة من أصل كل سبع فتيات في نهاية المرحلة الابتدائية.

كما ارتفع عدد الشباب المصابين بمرض عقلي محتمل إلى واحد من أصل كل ستة، مقارنة بواحد من أصل كل تسعة في عام 2017.
دراسة: الاستعمال المكثف لوسائل التواصل الاجتماعي تساهم في "تكليخ" المراهقين
رابط مختصر
20‏/2‏/2021 18:05
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء أسرة "الحرية تي في" وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.