جنوب أفريقي ينطلق في رحلة من بلده إلى البرازيل عبر "زورق تجديف"

الحرية تي في - الحرية تي في آخر تحديث : 5‏/12‏/2020 21:06

 

انطلق الجنوب أفريقي زيرك بوتا اليوم السبت، من مدينة كيب تاون بزورق تجديف للسفر في رحلة تبلغ حوالي 7000 كيلومتر إلى مدينة ريو دي جانيرو البرازيلية، سعيا لأن يصبح أول ملاح يعبر المحيط الأطلسي بالتجديف بمفرده.

وبدأ بوتا، وهو جندي سابق بالبحرية ويبلغ من العمر 59 عاما، الإعداد لمغامرته منذ أكثر من عامين ويخطط لاستكمال التحدي في مائة يوم تحت شعار "التجديف حتى ريو 2020".

وقال المغامر في محادثة هاتفية مع قبل بدء رحلته، "أنا متوتر ومتحمس.. إنها مهمة ضخمة.. لكنني متحمس لأنني الآن، أخيرا، سأبدأ".

وغادر بوتا صباح اليوم من رصيف جرانجر باي مارين في مدينة كيب تاون، في حوالي الساعة التاسعة صباحا (غرينتش)، على متن القارب الذي شيده بنفسه وسيكون منزله الوحيد خلال الرحلة بأكملها، حيث لن يحصل على أي مساعدة خارجية.

وقال "خلال السنوات الـ17 التي أمضيتها في البحرية، كانت لدي بالفعل تجارب لعبور المحيط الأطلسي خمس مرات، لذا فهي ليست تجربة جديدة على الإطلاق، رغم أنها مختلفة الآن. كما أنني أعرف القارب جيدا، لذا فأنا لست خائفا من التحدي".

وبمؤن تشمل طعاما مجففا ومعدات لتحلية المياه وكذلك لصيد الأسماك، سيحتاج بوتا، في المتوسط، إلى التجديف حوالي 14 ساعة يوميا، تتخللها فترات راحة، وسيكون للرحلة أيضا غرض بيئي يتمثل في التشجيع على استخدام الطاقات المتجددة حيث سيستخدم ألواحا للطاقة الشمسية من أجل الحصول على الكهرباء التي يحتاجها.

ومن المتوقع الوصول إلى الميناء بحلول أوائل مارس، لكن هذا سيتوقف على الأحوال الجوية.

جنوب أفريقي ينطلق في رحلة من بلده إلى البرازيل عبر "زورق تجديف"
رابط مختصر
5‏/12‏/2020 21:06
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء أسرة "الحرية تي في" وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.