المركب الثقافي بالخميسات : من وراء إرادة الاندثار..؟؟

الحرية تي في - المعروفي سفيان آخر تحديث : 23‏/6‏/2018 13:20

 

حين نتحدث عن الثقافة فنحن نقصد تلك  الضرورة الملحة ، التي تساهم في مواجهة قهر الحياة  ومشاكلها ، وبناء إنسان صالح ، لأن بناء الإنسان يأتي قبل  كل شيء ، وللمؤسسات التعليمية والتربوية دور فعال وهام في عملية التقويم والتوجيه، التي تحرر الإنسان من التقاليد الرجعية المتوارثة والتربية التقليدية الكلاسيكية، و صقل شخصيته وتنمية وعيه، وتخليصه من السلبيات  لبناء مجتمع متكامل، ولأن بناء الإنسان يقع في آخر إعتبارات المسؤول المغربي، فليس من الغريب أن نرى المؤسسات الثقافية مركونة على هامش الحياة الإجتماعي والإقتصادية.

 

الحرية176.jpg (34 KB)

وبما أن مدينة الخميسات ليست استثناء، بقدر ماهي جزء من هذا الكل الموحش، فليس غريب أيضا أن تتحول منشأة ثقافية كالمركب الثقافي الأطلس، من منشأة كانت تحتضن العديد من التضاهرات والندوات  الثقافية، الى خرابة على حد قول المصريين، فالمنشأة التي كانت متنفسا بالنسبة لجمعيات المجتمع المدني لتنمية الفعل الإبداعي والثقافي، تحولت بين عشية وضحاها، إلى وكر للمشردين وقطاع الطرق، وإلى مكان مهجور تعرضت جنباته للإتلاف والتخريب  في حالة كارثية يندى لها الجبين، في الوقت الذي كان يجب أن يكون هذا المركب الثقافي مكان تبادر إليه الجمعيات بجل توجهاتها، وتلجأ إليه التنظيمات بمختلف مرجعياتها، لمزاولة أنشطتها الثقافية والفنية، وعقد لقاءاتها السياسية، وإقامة عروضها المسرحية، وتنظيم ندواتها الفكرية وأمسياتها  الفنية.


فرغم التصويت  و بإجماع خلال أشغال الدورة العادية لشهر فبراير 2018، للمجلس الجماعي للخميسات، على اتفاقية شراكة تتعلق بمساهمة مجلس جهة الرباط   سلا القنيطرة، من أجل إصلاح وتجهيز المركب الثقافي الأطلس في محاولة لإعطاء دينامية ونفس جديدين، إلا أن الحال لازال على ماهو عليه لحد ساعة كتابة هذه الأسطر.

ألم يكن من الأجدر محاسبة من كان وراء خراب هذا  المركب الثقافي الذي رصد له قبل سنوات ليست ببعيدة  غلافٌ ماليّ ضخم، مقابل تشييده، قبل إتخاذ أي قرار آخر ؟

 أليس ما يعوق التنمية بشتى مجالاتها فعلا هو عدم ربط المسؤولية بالمحاسبة ؟

 أم أن الارتجالية في تبذير المال العام باتة سلوكات مسكوت عنها؟

في انتظار أجوبة بمتابة مبادرات مسؤولة لانقاد المركب الثقافي الأطلس بالخميسات، ومحاسبة من يمكن محاسبته، أقول لكم، كل عام والثقافة بالخميسات في خبر كان.

المركب الثقافي بالخميسات : من وراء إرادة الاندثار..؟؟
رابط مختصر
23‏/6‏/2018 13:20
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء أسرة "الحرية تي في" وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.