أسبوع الحزن في برشلونة، يلوح بتغييرات الافق

الحرية تي في - عثمان أباط آخر تحديث : 11‏/5‏/2019 17:28

452444444.jpg (140 KB)

ما زالت أصداء الخروج الأوروبي بعد الهزيمة المذلة برباعية نظيفة أمام ليفربول الإنجليزي تلقي بظلالها على أجواء بطل الدوري الإسباني برشلونة الذي عاد إلى التدريبات في المدينة الرياضية بكتالونيا وهو يعاني من الإحباط الشديد الذي يظهر على وجوه نجومه الحزينة.

وذكرت تقارير صحفية إسبانية أن انهيار الحلم الأوروبي بشكل درامي بعد الخروج المهين من الدور نصف النهائي أمام ليفربول، قد يظل جاثما على الفريق حتى لو فاز بلقب كأس ملك إسبانيا المقرر أن يخوض برشلونة مباراته النهائية أمام فالنسيا يوم 25 ماي الجاري.

وانتقدت صحيفة "آس" الإسبانية عدم قيام مدرب برشلونة إرنستو فالفيردي بأي محاولة لإخراج فريقه من حالته النفسية السيئة بالاجتماع مع اللاعبين أو حتى نجومه البارزين للعمل على إعادة الروح إليه.
 
ويبدو أن فالفيردي تأثر أكثر من لاعبيه حيث أصبحت وظيفته على المحك، ولاحت في الأفق مطالب بإقالته رغم فوزه هذا الموسم بلقب السوبر برسم الموسم الماضي والدوري المحلي لهذا الموسم.
 
كما أن نفس الحالة أصابت نجم البلوغرانا ليونيل ميسي الذي ظهر حزينا واجما في تدريبات الجمعة بعد أن نال حظا كبيرا من الهجوم عقب هزيمة الريدز، لدرجة أن بعض مشجعي برشلونة وجهوا له ألفاظا قاسية في مطار ليفربول.
 
أسبوع الحزن في برشلونة، يلوح بتغييرات الافق
رابط مختصر
11‏/5‏/2019 17:28
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء أسرة "الحرية تي في" وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.