العثماني يتحدث عن حلف أخنوش من إيطاليا: إنهم يخافون من العدالة والتنمية

الحرية تي في - الحرية تي في آخر تحديث : 21‏/4‏/2019 15:52


العثماني فصل 47.jpg (174 KB)

إنتقد رئيس الحكومة والامين العام لحزب العدالة و التنمية، سعد الدين العثماني دعاة تغيير الفصل 47 من الدستور، وإعتبره إستهداف لحزبه وخوفا من تصدره الإنتخابات المقبلة.

تصريحات العثماني جاءت خلال الملقتى الرابع لفروع حزب المصباح بالخارج، و الذي إحتضنته إيطاليا، تحت شعار "مغاربة العالم وتحديات المستقبل".

وامعن العثماني في إظهار مخاوف خصوم حزبه، بالقول أن إثارة الحديث عن الفصل 47 من الدستور نابع من قلق البعض من تصدر حزبه للإنتخابات.

وزاد العثماني قائلا، "رغم أن للملك إمكانية تعيين رئيس الحكومة من حزب اخر، في إطار الحفاظ على السير العادي للمؤسسات."

وأضاف العثماني، أنه "ليس هناك في الدستور ما يمنع الملك، إذا فشل رئيس الحكومة بعد تعينه، في تشكيلها، من تعيين رئيس من حزب اخر"، مستدلا  بالبلاغ الملكي الخاص بتعيينه رئيسا للحكومة، بعد إعفاء بن كيران.

وعاد العثماني في كلمته، إلى حديث الفصل 47، معتبرا ذلك يستهدف حزب العدالة والتنمية، مشيرا إلى أن هؤلاء مقتنعون بفوز البيجيدي بالانتخابات .

وتابع العثماني يقينه بفوز البيجيدي، موجها خطابه لخصوم حزبه، "هذا النقاش له معنى واحد أنه لا قدرة لنا بحزب العدالة والتنمية، وأن الحل يكمن في تعديل الفصل 47، الأمر الذي يجعل إمكانية اختيار رئيس الحكومة من حزب اخر ممكنة"، وقال أيضا "هكذا يفكرون"، إنه "التفكير الضيق"

وختم العثماني تقريعه لخصوم حزبه، بالتأكيد على أن "إثارة النقاش حول نمط الاقتراع، والذي تم التوافق عليه في عهد حكومة اليوسفي، هو البحث عن طريق لتقليص حظوظ العدالة والتنمية في الفوز بالانتخابات، في الوقت الذي كان على الأحزاب البحث عن طرق لكسب ثقة المواطنين".

العثماني يتحدث عن حلف أخنوش من إيطاليا: إنهم يخافون من العدالة والتنمية
رابط مختصر
21‏/4‏/2019 15:52
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء أسرة "الحرية تي في" وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.