فصل جديد من احتجاجات "السترات الصفراء" بدءا ب"السبت الأسود"

الحرية تي في - الحرية تي في آخر تحديث : 20‏/4‏/2019 17:51

السبت الأسود.jpg (151 KB)

اشتدت حدة الاشتباكات بيت محتجي “السترات الصفراء” والشرطة الفرنسية في باريس وسط إجراءات أمنية مشددة شملت نشر أكثر من 60 ألف عنصر أمن لمواجهة ما وصفته وسائل الإعلام الفرنسية بـ”السبت الأسود”، خاصة بعد أن حذر وزير الداخلية من اندلاع أعمال شغب.

وأوضح كاستانير، في مؤتمر صحافي عقده أمس الجمعة، أن جهاز المخابرات الداخلي أبلغه باحتمال عودة مثيري الشغب لإثارة الفوضى في باريس وتولوز ومونبلييه وبوردو، في تكرار للاحتجاجات العنيفة التي وقعت في 16 مارس عندما قام ملثمون بنهب وتخريب متاجر في شارع الشانزليزيه بالعاصمة وأضرموا النار في مصرف، ما أجبر الرئيس، إيمانويل ماكرون، على قطع رحلة تزلج في بيرنيه.

وأفادت وزارة الداخلية بتدفق المتظاهرين من جميع أنحاء فرنسا نحو باريس بما في ذلك مثيرو الشغب” من ألمانيا وبلجيكا، بينما أغلقت سلطات العاصمة 23 محطة مترو وعددا كبيرا من محطات الحافلات.

كما اتخذت السلطات إجراءات أمنية مشددة في باريس تتوافق مع القانون الجديد للمظاهرات، الذي تم تبنيه الشهر الماضي.

وبدأ محتجوا “السترات الصفراء” بالتجمع في ظل إجراءات أمنية مشددة، رافعين شعارات مناهضة للرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون وحكومته، وتجدد تجمع المحتجين قبل أيام من إعلان الرئيس الخميس الإصلاحات المزمعة على ضوء “الحوار الوطني الكبير”، بعدما أرجأ الكشف عنها الاثنين احتراما لمشاعر التأثر التي غمرت فرنسا والعالم جراء الحريق في الكاتدرائية التي تعتبر من أهم معالم فرنسا.

هذا وتم منع التظاهر بالشانزليزيه، ولامدلين، ومحيط كاتدرائية “نوتردام”، أما في مدن ليون وتولوز ونيس وبوردو فقد تم منع التظاهر منعا باتا في الساحات والميادين الكبرى.

 



فصل جديد من احتجاجات "السترات الصفراء" بدءا ب"السبت الأسود"
رابط مختصر
20‏/4‏/2019 17:51
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء أسرة "الحرية تي في" وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.