الدورة الأولى للمجلس الوطني للجامعة الوطنية لموظفي وأعوان الشبيبة والرياضة.

الحرية تي في - عز الدين بلبلاج آخر تحديث : 5‏/2‏/2019 11:35 ص


FB_IMG_1549301469341.jpg (23 KB)

عقدت الجامعة الوطنية لموظفي وأعوان الشبيبة والرياضة المنظوية تحت لواء الإتحاد العام للشغالين بالمغرب، الدورة الأولى لمجلسها الوطني طيلة أيام 1، 2، 3 فبراير 2019، بمجمع مولاي رشيد للطفولة والشباب بمدينة بوزنيقة، تحت شعار "التغيير من أجل دينامية نقابية ناجعة"، وترأس أشغال الجلسة العامة السيد "النعم ميارة" الكاتب العام للإتحاد العام للشغالين بالمغرب، كما ترأس جلسة العرض والمناقشة السيد "أحمد بلفاطمي" الكاتب الوطني للجامعة الوطنية لوظفي وأعوان الشبيبة والرياضة، وحضر ضمن هذه الجلسة أعضاء المكتب التنفيذي للجامعة وأعضاء المجلس الوطني، وكذلك السيد "هشام حريب" الكاتب العام للشبيبة الشغيلة، ووسائل الإعلام الوطنية.

وشهدت الدورة الأولى للمجلس الوطني للجامعة التي حضرها 300 مشارك ومشاركة يمثلون أعضاء المجلس الوطني ،تكريم عدد من مناضلي ومناضلات قطاع الشبيبة والرياضة على المستوى الوطني، بالإضافة إلى تقديم مقاطع الفيديوهات على الشاشة تلخص تحركات وعمل الجامعة طيلة الفترة الأخيرة، تلتها مناقشة عميقة ومستفيضة وجادة لعدد من أعضاء المجلس الوطني، ليخلقوا الحدث بإنجاح برنامج عمل الجلسة العامة وباقي أشغال اليوم الثاني على رأسها اللقاء التواصلي مع الدكتور عبد الله العلوي أبو أياد حول ممارسة العمل النقابي لقطاع الشباب والرياضة "الواقع والآفاق".

وخلال كلمته الإفتتاحية نهوه السيد "النعم ميارة" الكاتب العام للإتحاد العام للشغالين بالمغرب، بالدور الكبير الذي تلعبه الجامعة في تجديد وبناء التنظيم من خلال وصولهم إلى تمثيلية 62 إقليم على المستوى الوطني وحثهم على بذل الجهود للوصول إلى تغطية مختلف الأقاليم والجهات، كما دعا أعضاء المكتب التنفيذي للجامعة وأعضاء المجلس الوطني ومسؤولي التنظيمات إلى التواصل الدائم مع مختلف العاملين بقطاع الشبيبة والرياضية وعلى رأسهم المنظوين تحت لواء الجامعة، وأضاف "ميارة" على أن العهد بين مختلف مكونات الإتحاد العام للشغالين بالمغرب وبين الطبقة الشغيلة والموظفين هي "الكلمة" لأنها ميثاق شرف وجب المحافظة عليه، ووجه ميارة أسهم الإنتقاذ إلى الحكومة التي اعتبرها تهدر الزمن ولا تخدم مصالح المواطنين، وخير دليل على ذلك فشلها الذريع في الحوار الإجتماعي مع النقابات الأكثر تمثيلية، ورفضها القاطع الإصلاحات التي تقدم بها الاتحاد العام والتي ترمي إلى الزيادة في الأجور وتحسين أوضاع الطبقة الشغيلة والموظفين، وأضاف "ميارة" أن اللقاء الذي جمع النقابات مع وزير الداخلية جاء بعد نفاذ أي حلول مع الحكومة وقدم خلاله الإتحاد العام مذكرة إلى الوزير في إنتظار الرد عليها مما سيمهد إلى أي إجراء وفي مقدمته إعلان الاتحاد العام للشغالين بالمغرب الإنسحاب من الحوار الإجتماعي بصفة نهائية واتخاده اجراءات تصعيدية ضد الحكومة اللامسؤولية والتي لا تخدم مصالح الشعب المغربي.

وخلال كلمته التوجيهية لأعضاء المجلس الوطني، أشار السيد "أحمد بلفاطمي" الكاتب الوطني للجامعة الوطني لموظفي وأعوان الشبيبة والرياضة، إلى الأهداف الكبرى للجامعة والتي تتجلى في الحرص على صيانة كرامة المواطنين والمواطنات وعزة الوطن وأمنه ووحدته الترابية وتكامل مكوناته الثقافية، الحرص على صيانة كرامة الأجراء والأجيرات والاعتناء بهم داخل فضاءات العمل وحماية حقوقهم والحرص على تأهيلهم النفسي والمعرفي والمهني والحقوقي، ترسيخ مكاسب النضال النقابي، كما نوه السيد "بلفاطمي" بالمجهودات والدعم الذي يقدمه الكاتب العام "النعم ميارة" للجامعة في مختلف المحطات، وشكر كل الأطر المنظوية تحت لواء الجامعة والتي تبذل مجهودات جبارة لتحسين ظروف عمل الموظفين والأعوان بقطاع الشبيبة والرياضة، كما نوه السيد "بلفاطمي" بالمجهودات المقدمة من السيد وزير الشباب والرياضة، وذلك من خلال تحقيقه لمطالب الشغيلة وتسهيل وتيسير اللقاءات التواصلية بفتح باب الحوار القطاعي بمراعاة مشاكل الموظفين وتحقيق مطالبهم، وكذا تفعيله لدستور 2011 استجابته لخطاب صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله وايده والداعي إلى الانفتاح على النقابات والاشتغال جنبا إلى جنب.

الدورة الأولى للمجلس الوطني للجامعة الوطنية لموظفي وأعوان الشبيبة والرياضة.
رابط مختصر
5‏/2‏/2019 11:35 ص
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء أسرة "الحرية تي في" وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.