أحداث شغب واعتقالات عقب مباراة الرجاء ووادي زم

الحرية تي في - رضى الروكي آخر تحديث : 9‏/10‏/2018 9:44 ص


شغب وادي زم.jpg (142 KB)

أسفر تدخل عناصر الأمن الوطني بمدينة واد زم  على خلفية أعمال الشغب التي أعقبت مباراة كرة القدم التي جمعت بين فريقي سريع واد زم والرجاء  البيضاوي أول أمس الأحد 7 أكتوبر، عن توقيف سبعة أشخاص  بينهم قاصر، وذلك للاشتباه في تورطهم في ارتكاب أعمال العنف وإلحاق خسائر مادية بممتلكات الدولة والخواص والشغب المرتبط بالتباري الرياضي.
 
وذكر بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني أن أعمال الشغب قد تسببت في تسجيل أضرار مادية بسيارتين تابعتين لقوات حفظ النظام وسيارتين في ملك الخواص بعد رشقها بالحجارة ، فضلا عن إصابة ثلاثة عناصر من القوة العمومية بإصابات متفاوتة الخطورة ، تلقوا على إثرها العلاجات الضرورية بالمستشفى المحلي.
 
وخلص البلاغ إلى أنه تم الاحتفاظ بالمشتبه فيهم على التوالي تحت تدبير الحراسة النظرية بالنسبة للرشداء، وتحت المراقبة بالنسبة للقاصر، وذلك على ذمة البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، بينما لا زالت التحريات وعمليات التشخيص والتعرف متواصلة لتوقيف كافة المتورطين في ارتكاب أعمال الشغب.
 
يذكر بأن إلترا جمهور وادي زم، عممت خلال اليومين السابقين للمقابلة خبرا يستفاد منه محاولة الضغط على الفريق لتخييره بين المقابلة وبين عقد الاشهار، وتوعدت بتصعيد الغضب في حالة تهاون اللاعبين خلال المقابلة ضد فريق الرجاء، وهو الأمر الذي شحن الأجواء داخل جمهور وادي زم، وقد يكون السبب المباشر في اندلاع أعمال الشغب.
أحداث شغب واعتقالات عقب مباراة الرجاء ووادي زم
رابط مختصر
9‏/10‏/2018 9:44 ص
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء أسرة "الحرية تي في" وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.