القانون الجديد للحالة المدينة يفرض كتابة الأسماء بالأمازيغية

الحرية تي في - الحرية تي في آخر تحديث : 30‏/6‏/2021 16:05

حمل مشروع القانون الجديد للحالة المدنية الذي صادق عليه مجلس النواب أمس الثلاثاء تغييرات عديدة، تخص تدبير توثيق مختلف الوقائع المتعلقة بالأحوال الشخصية، لاسيما فيما يتعلق بتفعيل الطابع الرسمي للأمازيغية.

ونص مشروع القانون الذي مرره مجلس النواب أمس الثلاثاء، في مادته 19 على تحرير رسوم الحالة المدنية باللغة العربية، مع كتابة الأسماء الشخصية والعائلية لصاحب الرسم ولأصوله بحروف تيفيناغ والحروف اللاتينية، كما سيتم توقيعها من طرف ضباط الحالة المدنية إلكترونيا، طبقا للمقتضيات التشريعية ذات الصلة بالمعاملات الإلكترونية، كما سيتم طلب استخراجها عبر منصة رقمية.

ونص مشروع القانون على أن رسوم الحالة المدنية ستكون على دعائم إلكترونية، كما سيصبح للمرتفق إمكانية التصريح الأولي بوقائع الحالة المدنية من ولادات ووفيات وزواج، عبر هذه المنظومة الرقمية.
القانون الجديد للحالة المدينة يفرض كتابة الأسماء بالأمازيغية
رابط مختصر
30‏/6‏/2021 16:05
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء أسرة "الحرية تي في" وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.